تفكيك

لماذا لا يتم صناعة المانجا بالألوان ؟

 

يعتبر فن المانجا من أرقى الفنون اليابانية وأجملها، ويقرأ المانجا العديد من الأشخاص حول العالم، وتتميز المانجا بقصصها المميزة ورسومها الراقية باللونين الأبيض والأسود.
ولكن المانجا غير ملونة كالأنمي، فهي بالأبيض والأسود، فلماذا لا يتم صناعة المانجا بالألوان؟
في الحقيقة ربما نجد بعض المانجا الملونة، ولكن هذا يعد نادرَا للغاية، والغالب على المانجا هو اللونين الأبيض والأسود.
فيما يلي الأسباب الكامنة وراء صناعة المانجا بالأبيض والأسود بدلًا من الألوان.

 

لماذا لا يتم صناعة المانجا بالألوان؟

في الحقيقة يتم صناعة المانجا باللونين الأبيض والأسود فقط للعديد من الأسباب، منها ما هو اقتصادي، ومنها ما هو مختلف عن ذلك، وفيما يلي أبرز سبب عدم صناعة المانجا بالألوان.

 


 

 

1- تقليل التكلفة

في الحقيقة ربما يعد هذا السبب هو السبب الرئيسي لكون المانجا بالأبيض والأسود، وغالبًا ما يُسلم رسامي ومؤلفي المانجا قصصهم بدفاتر بحجم دفتر الهاتف، وبذلك فهي بحاجة إلى تكلفة لطباعتها بالأحجام التي نراها.
علاوة على سبق، معظم المانجا موجهة لأطفال المدارس والشباب، ويجب أن تكون المانجا بسعر قادرين على تحمله.
أيضًا يستخدم ناشرو المانجا دفاتر رسم من الورق المعاد تدويره لكونه رخيص الثمن، ويستعينون بلون حبر واحد فقط، وهذا لتقليل سعر المانجا بقدر الإمكان.
مقارنة بالويبتون، فإن ناشري المانجا لا يدفعون مبالغ طائلة على المعلنين والمروِّجين للمانجا.

 


 

 

2- توزيع العمل

في الحقيقة غالبًا ما يعمل شخص واحد فقط لوحده على المانجا، فهو يرسم ويحبِّر مالا يقل عن 40 صفحة في الشهر.
ويمكن للمانجاكا المسؤولين عن مانجا أسبوعية تحمل تكاليف توظيف مساعدين، ولكن لا يزال أمامهم الكثير من العمل، ولا يمكنهم إيجاد وقت لتلوين المانجا أيضًا.
يمكن مثلًا أن يقوم شخص بتعبئة المناطق السوداء، وشخص آخر برسم تفاصيل الخلفية، ويقوم شخص ثالث بتنسيق مربعات الحوار، وبالطبع مع كل هذا لا يمكن إيجاد وقت للتلوين.
في بعض الأحيان يتم تضمين المانجا ببعض الصفحات الملونة لتكون غلافًا للفصل أو احتفالًا بحدث ما للمانجا، ولكن هذا يعني المزيد من العمل المرهق للمانجاكا.

 


 

 

3- الموعد النهائي

تحتاج المانجا لفترة طويلة لرسمها، تحبيرها ورسم خلفياتها، فعلى الرغم من كونها غير ملونة فمن الشائع رؤية مانجاكا ما يركض إلى دار النشر بسرعة لتقديم الفصل الذي سيتم نشره بعد 30 دقيقة فقط، بالطبع فهذا العمل الإبداعي ليس سهلًا أبدًا.
إذا كانت المانجا ملونة سيضطر المانجاكا إلى تخطي موعد تسليمها النهائي وسيحتاج لفترة مضاعفة للانتهاء منها وتسليمها.

 


 

 

3- هذا ما يجعلها مميزة!

منذ القرن التاسع عشر اعتاد المانجاكا على رسم المانجا بالأبيض والأسود، فهذه أصبحت نقطة مميزة للمانجا.
هذا ما يجعلنا نميز المانجا من الكوميك أو الويبتون، وبهذا فاللونين الأبيض والأسود صنعا جمالية خاصة للمانجا.
أيضًا اعتاد المانجاكا منذ زمن على رسم المانجا بالأبيض والأسود لعدم توفر الألوان، وبعد زمن عندما أًبحت الطباعة الملونة رائجة، كان المانجاكا وقراء المانجا معتادون على الأبيض والأسود، وبأن هذا ما يجعل المانجا فريدة من نوعها.

 


 

 

4- المشاعر

في الحقيقة هناك شعور مميز متعلق باللونين الأبيض والأسود، فهذا النوع من الألوان قادر على نقل القصص والعواطف بطريقة مميزة، تمامًا كمشاهدة فيلم تلفزيوني بالأبيض والأسود.
يساهم الأبيض والأسود بجعلك تتخيل الشخصيات تنبثق من الصفحة وتُريك القصة وكأنها حية أمامك.

 


 

 

5- المانجا الملونة

في الحقيقة يمكن أن نعثر على بعض المانجا الملونة، وغالبًا ما تكون الصفحات ملونة فقط في البداية، وبعد بضع صفحات تعود إلى الأسود والأبيض.
يعود السبب في ذلك إلى ضيق الوقت وعدم القدرة على تكملة تلوين بقية الصفحات، وأيضًا قد يُقدم المانجاكا مجموعة من الصفحات الملونة للقراء للاحتفال بحدث ما يتعلق بالمانجا، كحصولها على أنمي، فيلم أو حلقة خاصة.
ربما يظن بعض المانجاكا بأنهم قادرين على تقديم فصل كامل بالألوان، ولكنهم يجدون أنهم كادوا يتجاوزون الموعد النهائي وهم ما زالوا بالتلوين.

 


 

الخاتمة

بعد كل شيء ، المانجا في الأساس هي ​​عبارة عن مزيج من الأبيض والأسود ، وهو تنسيق يحبه معظم الرسامين والقراء. هذا القيد هو محور أساسي وضروري لهذا الفن ، وأحد الأسباب الرئيسية وراء ظهور العديد من القصص الطويلة المستمرة في هذا العالم حتى يومنا هذا . وأعتقد أنه مع مرور الوقت ، سيكون هناك المزيد من انتاجات المانجا الملونة والمؤثرات الحديثة التي سوف تطغى على هذا الفن في المستقبل.

 


المصدر

Khaled Reda

مصمم وصانع محتوى ، مُهتم بالفلسفة والفن ، مُحب للثقافة اليابانية.
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى